هل تعرف أنواع الفوبيا؟

الفوبيا شائعة بشكل مدهش، لكن ما الذي يخافه الناس بالضبط؟ هل هناك أي حالات رهاب تميل إلى أن تكون أكثر شيوعًا من غيرها؟

أنواع الفوبيا التالية هي عشرة من أكثر الأشياء أو المواقف شيوعًا التي تؤدي إلى خوف ملحوظ وأعراض مثل الدوخة والغثيان وضيق التنفس. في بعض الحالات، تتصاعد هذه الأعراض إلى نوبة هلع كاملة.

10 من انواع الفوبيا الأكثر انتشاراُ

الفوبيا الاجتماعي (اضطراب القلق الاجتماعي) ورهاب الخلاء يقعان في فئتهما من اضطرابات القلق، حيث تُعتبر أنواع الفوبيا الثمانية المتبقية “رهابًا محددًا” مرتبطًا بشيء أو موقف معين، وعادة ما تشمل هذه الفوبيا الشائعة البيئة والحيوانات والمخاوف من الحقن والدم، وكذلك بعض المواقف الأخرى.

  • رهاب العناكب
  • أوفيديوفوبيا (Ophidiophobia)
  • أكروفوبيا (رهاب المرتفعات)
  • رهاب الأيروفوبيا (رهاب الطيران)
  • سينوفوبيا (الخوف من الكلاب)
  • الأسترافوبيا (Astraphobia)
  • رهاب المثقبيات
  • الفوبيا الاجتماعي (اضطراب القلق الاجتماعي)
  • رهاب الخلاء
  • Mysophobia (الخوف من الجراثيم)

وهذا ملخص لكل نوع من انواع الفوبيا الاكثر انتشاراً:

  1. رهاب العناكب

رهاب العناكب هو الخوف من العناكب. يمكن أن تؤدي رؤية العنكبوت إلى رد فعل خوف، ولكن في بعض الحالات، يمكن أن تؤدي مجرد صورة عنكبوت أو فكرة عنكبوت إلى الشعور بالخوف الشديد والذعر.

فلماذا يخاف الكثير من الناس من العناكب؟ في حين أن هناك ما يقدر بـ 35000 نوعًا مختلفًا من العناكب، إلا أن حوالي اثني عشر نوعًا فقط تشكل أي نوع من التهديد الحقيقي للبشر.

  1. أوفيديوفوبيا (Ophidiophobia)

Ophidiophobia وهو الخوف من الأفاعي. هذه الفوبيا شائعة جدًا وغالبًا ما يُنسب إلى أسباب تطورية أو تجارب شخصية أو تأثيرات ثقافية. يقترح البعض أنه نظرًا لأن الثعابين تكون سامة في بعض الأحيان، فإن أسلافنا الذين تجنبوا مثل هذه الأخطار كانوا أكثر عرضة للبقاء على قيد الحياة ونقل جيناتهم.

تقترح نظرية أخرى أن الخوف من الثعابين والحيوانات المماثلة قد ينشأ عن خوف متأصل من المرض والتلوث.

أظهرت الدراسات أن هذه الحيوانات تميل إلى إثارة رد فعل مثير للاشمئزاز، وهو ما قد يفسر سبب انتشار رهاب الثعابين بشكل كبير ومع ذلك يميل الناس إلى عدم إظهار نفس الفوبيا من الحيوانات الخطرة مثل الأسود أو الدببة.

  1. أكروفوبيا (رهاب المرتفعات)

يؤثر رهاب المرتفعات، أو الخوف من المرتفعات، على أكثر من 6٪ من الناس. يمكن أن يؤدي هذا الخوف إلى نوبات القلق وتجنب الأماكن المرتفعة، وقد يبذل الأشخاص الذين يعانون من هذه الفوبيا جهودًا كبيرة لتجنب الأماكن المرتفعة مثل الجسور أو الأبراج أو المباني الشاهقة.

في حين أن هذا الخوف من المرتفعات قد يكون في بعض الحالات نتيجة لتجربة مؤلمة، فإن التفكير الحالي يشير إلى أن هذا الخوف ربما تطور كتكيف مع بيئة يشكل فيها السقوط من المرتفعات خطرًا كبيرًا.

  1. رهاب الأيروفوبيا (رهاب الطيران)

يؤثر رهاب الطيران، أو الخوف من الطيران، على ما بين 10٪ و 40٪ من البالغين في الولايات المتحدة على الرغم من حقيقة أن حوادث الطائرات غير شائعة جدًا في الواقع. لدى حوالي 1 من كل 3 أشخاص مستوى معين من الخوف من الطيران. تشمل بعض الأعراض الشائعة المرتبطة بهذا الفوبيا الارتعاش وسرعة ضربات القلب والشعور بالارتباك.

الخوف من الطيران أحيانًا يجعل الناس يتجنبون الطيران تمامًا، وغالبًا ما يتم علاجه باستخدام العلاج بالتعرض، حيث يتم تقديم العميل تدريجيًا وتدريجيًا للطيران،  يمكن للفرد أن يبدأ ببساطة بتخيل نفسه على متن طائرة قبل العمل ببطء ليجلس فعليًا على متن طائرة ويجلس أخيرًا في رحلة.

  1. سينوفوبيا (الخوف من الكلاب)

غالبًا ما يرتبط الخوف من الكلاب بتجارب شخصية محددة مثل التعرض للعض من قبل كلب أثناء الطفولة. يمكن أن تكون مثل هذه الأحداث مؤلمة للغاية ويمكن أن تؤدي إلى ردود فعل الخوف التي تستمر حتى مرحلة البلوغ، ويمكن أن تكون هذه الفوبيا الخاصة شائعة جدًا.

هذا الفوبيا ليس مجرد تخوف طبيعي من الأنياب غير المألوفة ؛ إنه خوف غير منطقي ومفرط يمكن أن يكون له تأثير خطير على حياة الشخص وأدائه.

انواع الفوبيا
انواع الفوبيا
  1. الأسترافوبيا (Astraphobia)

Astraphobia هو الخوف من الرعد والبرق. يعاني الأشخاص المصابون بهذه الفوبيا من مشاعر الخوف الغامرة عندما يواجهون مثل هذه الظواهر المتعلقة بالطقس. غالبًا ما تتشابه أعراض رهاب الأسترافوبيا مع أعراض الفوبيا الأخرى وتشمل الاهتزاز وسرعة ضربات القلب وزيادة التنفس.

أثناء هبوب عاصفة رعدية أو برقية، قد يبذل الأشخاص المصابون بهذا الاضطراب جهودًا كبيرة للاحتماء أو الاختباء من أحداث الطقس مثل الاختباء في السرير تحت الأغطية أو حتى الانغماس داخل الخزانة أو الحمام. يميل الأشخاص المصابون بهذه الفوبيا أيضًا إلى تطوير انشغال مفرط بالطقس.

  1. رهاب المثقبيات

رهاب المثقبيات هو الخوف من الحقن، وهي حالة يمكن أن تجعل الناس يتجنبون العلاج الطبي والأطباء في بعض الأحيان. مثل العديد من أنواع الفوبيا، غالبًا ما لا يتم علاج هذا الخوف لأن الناس يتجنبون الكائن والموقف المسببين. تشير التقديرات إلى أن ما يصل إلى 20٪ إلى 30٪ من البالغين يتأثرون بهذا النوع من الفوبيا.

عندما يحتاج الأشخاص المصابون بهذا الفوبيا إلى حقنة، فقد يتعرضون لمشاعر الرهبة الشديدة وارتفاع معدل ضربات القلب التي تؤدي إلى الإجراء. حتى أن بعض الناس يخرجون أثناء الحقن.

  1. الفوبيا الاجتماعي (اضطراب القلق الاجتماعي)

الفوبيا الاجتماعي ينطوي على الخوف من المواقف الاجتماعية ويمكن أن يكون منهكًا للغاية. في كثير من الحالات، يمكن أن تصبح هذه الفوبيا شديدة لدرجة أن الناس يتجنبون الأحداث والأماكن والأشخاص الذين من المحتمل أن يتسببوا في نوبة قلق.

يخشى الأشخاص المصابون بهذه الفوبيا أن تتم مراقبتهم أو إذلالهم أمام الآخرين، وحتى المهام اليومية العادية مثل تناول وجبة يمكن أن تكون مثيرة للقلق. غالبًا ما يتطور الفوبيا الاجتماعي خلال فترة البلوغ ويمكن أن يستمر طوال الحياة ما لم يتم علاجه.

  1. رهاب الخلاء

يتضمن الخوف من الأماكن المكشوفة الخوف من أن تكون وحيدًا في موقف أو مكان قد يكون فيه الهروب صعبًا. قد يشمل هذا النوع من الفوبيا الخوف من المناطق المزدحمة أو المساحات المفتوحة أو المواقف التي من المحتمل أن تؤدي إلى نوبة هلع.

سيبدأ الناس في تجنب هذه الأحداث المثيرة، أحيانًا لدرجة أنهم يتوقفون عن مغادرة منازلهم تمامًا.

  1. Mysophobia (الخوف من الجراثيم)

يمكن أن يؤدي الخوف من الجراثيم والأوساخ، إلى الانخراط في التنظيف الشديد، وغسل اليدين القهري، وحتى تجنب الأشياء أو المواقف التي يُنظر إليها على أنها قذرة. في بعض الحالات، قد يكون هذا الفوبيا مرتبطًا باضطراب الوسواس القهري

يمكن أن يؤدي هذا الفوبيا الشائع أيضًا إلى تجنب الأشخاص الاتصال الجسدي مع الآخرين خوفًا من التلوث والإفراط في استخدام المطهرات والانشغال المفرط بتقارير وسائل الإعلام حول تفشي الأمراض.

مواضيع مشابهة:

هل تحتاج إلى المساعدة؟

أن كنت تعاني من احدى انواع الفوبيا، وتريد التخلص من هذه المشكلة النفسية المزعجة، اتصل بنا في موقع دكتورك، ونحن سوف نضعك على تواصل مع دكتور نفسي يقدم العلاج النفسي اونلاين. أخصائيين نفسيين من ذوو الخبرة في العلاج النفسي، وجلسات سرية وبخصوصية تامة.

رسالة