أسباب فوبيا اللمس والعلاج

لاشك أن فوبيا اللمس من اغرب أنواع الفوبيا على الأطلاق، وتسبب الحرج الكبير للمصاب والذعر أيضاَ. فلهذه الفوبيا اعراض تتراوح بين البسيطة حتى في بعض الاحيان الصراخ والذعر الشديدين. وسوف نتطرق في هذه المقالة عن أسباب وأعراض وعلاج رهاب اللمس.

ما هي فوبيا اللمس؟

هو اضطراب قلق يتميز بالخوف من اللمس، بحيث يمكن أن تكون اللمسة البشرية طاغية بل ومؤلمة، في بعض الحالات يكون الخوف خاصاً بجنس واحد فقط، بينما في حالات أخرى يتعلق الخوف بجميع الناس.

ما هي أعراض فوبيا اللمس؟

في حالة الرهاب غالباً ما يكون هناك ردة فعل جسدي للمس، وغالباً ما يكون خوفاً يشل الحركة ويمكن أن يكون له تأثير مدمر على الحياة إذا لم يتم علاجه ومن الأعراض الشائعة ما يلي:

  • خفقان القلب.
  • قشعريرة.
  • إغماء.
  • نوبات ذعر.
  • غثيان.
  • حالة فرط تهوية.

ما هي أسباب رهاب اللمس؟

يعتقد بعض الباحثين أن الناس يولدون برهاب الفرد، حيث أنه لا يوجد سبب واحد معروف للإصابة برهاب اللمس إلا أن هناك عدة عوامل يمكن أن تتسبب في الإصابة بهذا الرهاب ومنها:

  1. تجارب الماضي المؤلمة.
  2. تغيير في وظائف المخ.
  3. التعرض لاعتداء جنسي.
  4. التعرض لصدمة نفسية.
  5. الخوف من الجراثيم أو عدم النظافة.
  6. الخوف من الغرباء في الحشود.
  7. وساوس قهرية.
  8. تاريخ عائلي للإصابة برهاب الخوف.
  9. نوع الشخصية، أي وجود شخصية عصبية.

كيف يتم تشخيص فوبيا اللمس؟

يتم تشخيص رهاب اللمس بنفس المعايير التي تجددها النسخة الجديدة من الدليل التشخيصي والإحصائي للاضطرابات العقلية لتشخيص أي رهاب محدد يجب استيفاء المعايير التالية لتشخيص الرهاب وهي:

  • تجنب الموقف عندما يكون ذلك ممكناً.
  • يؤثر التجنب أو القلق مع قدرة الشخص على أداء الأنشطة اليومية.
  • يظهر الشخص خوفاً مفرطاً أو غير عقلاني من الموقف.
  • التعرض للموقف بسبب استجابة فورية للقلق.
  • معرفة الشخص أن الخوف غير عقلاني.

على الرغم من أن رهاب اللمس من أنواع الرهاب النادرة، إلا أنه يعاني أكثر من 10 ملايين بالغ من نوع ما من الرهاب.

نصائح للتغلب على فوبيا اللمس

تتوفر العديد من النصائح والإرشادات التي يمكن للشخص المصاب عند اتباعها التخلص من رهاب اللمس ومن هذه النصائح نذكر من ما يلي:

  1. تمارين التنفس مفيدة في إدارة نوبات القلق والذعر.
  2. ممارسة اليقظة الذهنية تساعد الشخص في عمليات التفكير والسلوكيات.
  3. ممارسة تقنيات الاسترخاء .
  4. الحصول على قسط كاف من النوم لتعزيز الصحة النفسية.
  5. استخدام الرعاية الذاتية لتقليل القلق والذعر..
  6. مساعدة الأصدقاء والأسرة للشخص يمكن أن يساعد في تخفيف القلق.

ما هو علاج فوبيا اللمس؟

لم تثبت الدراسات التي أجريت أنه يوجد علاج واحد لمرض الرهاب، ولكن هناك خيارات علاجية يمكن أن تساعد الشخص في إدارة الحالة ومن الطرق العلاجية:

  • علاج التعرض

يعتمد هذا العلاج على مبدأ التعرض ببطء للموقف المخيف، في حالة رهاب اللمس مع معالج مدرب يمكنك إنشاء بيئة آمنة يمكنك فيها أن تسمح لنفسك ببطء أن تشعر براحة أكثر مع مخاوفك، التجارب الإيجابية المتكررة من خلال التعرض قد تغير ببطء مشاعرك السلبية تجاه اللمس.

  • الأدوية

إن الأشخاص المصابين برهاب الخوف غالباً ما يعانون أيضاً من القلق أو الاكتئاب، علاج تلك الحالات تكون باستخدام مضادات الاكتئاب أو البنزوديازيبينات للقلق مفيدة في بعض الحالات.

  • العلاجات السلوكية

يمكن أن يساعد العلاج السلوكي المعرفي في بعض الأحيان في السيطرة على المخاوف والرهاب، وذلك من خلال تغيير الأفكار السلبية وتبديلها بأفكار أكثر إيجابية.

مواضيع مشابهة
  1. هل تعرف أنواع الفوبيا؟
  2. ما هي أسباب الفوبيا؟
  3. أفضل 10 من علاج الفوبيا

هل تحتاج إلى المساعدة؟

إن كنت تعاني من فوبيا الخوف يمكنك زيارة موقع دكتور نفسي، لطلب المساعدة من قبل أفضل الأطباء النفسيين على مدار اليوم وبالطريقة التي تفضلها، والجلسات تتم مع الطبيب بخصوصية وسرية تامة.

المصادر

  1. healthline
  2. medicalnewstoday

رسالة